المحرر موضوع: الحاج كراي الاول , حفيد جنكيز خان الذي اسس مملكة القرم الاسلامية  (زيارة 31628 مرات)

admin

  • Administrator
  • Full Member
  • *****
  • مشاركة: 214
    • مشاهدة الملف الشخصي
خضعت مناطق شبه جزيرة القرم وشمال البحر الاسود وحوض بحر ازوف للحكم المغولي في القرن الثالث عشر الميلادي .
وبعد وفاة الامير ايديغي احد امراء القبيلة الذهبية المغولية الاقوياء عام 1419م سادت الفوضى ارجاء المملكة - التي كانت تمتد من سيبيريا شرقا الى ضفاف الدانوب غربا - ومنها منطقة القرم , وبدات مرحلة الصراع على حكم القرم بين الامراء لينتصر الحاج كراي ويعلن نفسه خانا او حاكما للقرم عام 1427 م
حكمت اسرة الحاج كراي منطقة القرم وما جاورها من اراضي روسيا واوكرانيا مدة تزيد على ثلاثة قرون , وبالتحديد من العام 1441 وحتى 1783 م , وتوالى على حكم البلاد حوالي خمسين خانا من ذريته كان اخرهم الخان شاهين كراي ( 1745 - 1787 ) الذي قتل في المهجر في جزيرة رودوس .
ولد كراي في دوقة ليتوانيا عام 1397م , والده غياث الدين بن تاش تيمور من سلالة جنكيز خان ( بين كراي وجنكيز خان 8 اشخاص ) , امه اسيا من عائلة غنية , اجداده من القبيلة الذهبية المغولية والذين حكموا اجزاء كبيرة من اسيا الوسطى واوروبا الشرقية والقوقاز ومناطق من روسيا , نشاء وترعرع في ليتوانيا عند اقاربه ( تتار ليتوانيا )
وتذكر المصادر التاريخية ان الشاب كراي ادى فريضة الحج الى مكة المكرمة مع احد اقاربه عندما كان يعيش في ليتوانيا , وذلك قبل ان يصبح خانا للقرم عام 1427م
في شهر مارس 1441 وصل كراي الى القرم واعلن الاستقلال , وذلك بمساندة من حاكم دوقية ليتوانيا وكبار قبائل الترك القرمية وبعض امراء المغول , وتم تعينه رسميا خانا للقرم , فهو بذلك يعتبر مؤسس خانية القرم ( مملكة القرم المستقلة )
امتازت شخصية الحاج كراي بالقوة والتدين , وكان محبا للعلم والعلماء , كريما مقربا من شعبه , متسامحا مع النصارى الذين عاشوا في مملكته .
لقد اعلنت خانية القرم الاستقلال عن حكم القبيلة الذهبية المغولية ( وتسمى ايضا مغول الشمال او مغول القبجاق ) والتي كان يحكمها كوجك محمد ( حكم 1435 - 1459م ) , ولكن الدولة المغولية رفضت هذا الامر وسعت الى اعادة القرم الى سيادة دولتهم تارة بالسياسة واخرى بالقوة .
وهكذا نازل الحاج كراي امراء القبيلة الذهبية - والذين يعتبرون من اولاد عمومته في معركتين كبيرتين , الاولى عام 1453م على ضفاف نهري دنيبرفي الاراضي الاوكرانية والمعركة الثانية وقعت عام 1465 على نهر الدون في الاراضي الروسية حاليا وانتصر عليهم في كلا المعركتين واللتان قادهما بنفسه
اعماله
قام الحاج كراي بنقل عاصمة البلاد من مدينة القرم ( ستاري كريم حاليا - ترجمتها القرم القديمه ) الى مدينة " كيرك ار " بين جبال القرم تسمى اليوم منطقة ( تشيفوت كالي ) لتكون حصينه وبعيده عن خطر الاعداء .
وقام ايضا خلال فترة حكمه ببناء العديد من المساجد والمدارس في انحاء القرم
وفتح الحاج كراي بعض المدن والحصون القرمية على البحر الاسود والتي كان يسيطر عليها البحارة الجنويين الطليان وحاصرهم في الشريط الساحلي الممتد من فيادوسيا شرقا الى بلاكلافا غربا , ثم عقد اتفاقية عام 1454م مع العثمانيين ضد دوقة جنوة
وانحسرت قبائل القوط الشرقيين الجرمان - والتي كانت تسيطر على اجزاء كبيرة من القرم - في جبال القرم في مدينة "مانكوب قالي" بجنوب مدينة بغجه سراي وفي مدينة انكرمان على البحر الاسود.
صكت النقود في عهد الخان كراي وذلك اكثر من مرة كما ووطد علاقات طيبه مع كل من مملكتي ليتوانيا وبولندا .
وفي عام 1478 اصبحت خانية القرم حليفا للدولة العثمانية واستمر هذا الحلف الاستراتيجي الى دخول الخانية تحت الوصاية الروسية عام 1774
وبهذه المعارك والتحالفات والاتفاقيات يكون الحاج كراي قد ارسى حدود واركان خانية القرم .
وكانت دولته تعتمد في دخلها على التجارة والزراعة وتربية الماشية والخيول ( يقال بانه كان لديهم اكثر من 300 الف راس من الخيل ) .
توفى الحاج كراي الاول عام 1466م في القرم ودفن في قرية سالاتشي في منطقة بغجه سراي , وبذلك يكون قد حكم 25 سنه, في عام 1501م بنى ابنه الخان منكلي كريم الاول ضريحا على قبره ما زال موجودا الى يومنا هذا .
بعد وفاة كراي الاول تصارع اولاده على الحكم . نور دولت , حيدر ومنكلي كريم , لينتصر منكلي ويستلم الحكم بعد والده .
يذكر ان الخان كراي الاول كان معاصرا للسلطان العثماني محمد الثاني الفاتح ( 1429 - 1481م)
كان لخانية القرم دور في ترسيخ الاسلام في هذه البلاد الى يومنا هذا , وقد خرجت العديد من العلماء والفقهاء والنحويين والقراء والذين دونوا انتاجهم العلمي باللغة العربية واحيانا بالتركية العثمانية مما ساهم في دفع مسيرة الحضارة الاسلامية .
كما وكانت هذه الخانية خط الدفاع الاول ضد الاطماع الروسية في الاراضي الاسلامية التي كانت تحت السيادة العثمانية وساندت الاخيرة في اكثر من مناسبة
امين القاسم
« آخر تحرير: فبراير 22, 2013, 06:58:14 pm بواسطة admin »