المحرر موضوع: الاستجمام في شبه جزيرة القرم في الربيع  (زيارة 5243 مرات)

رحال

  • Newbie
  • *
  • مشاركة: 4
    • مشاهدة الملف الشخصي
لأول وهلة يكون الاستجمام في شبه جزيرة القرم في موسم الاصطياف شيئا عاديا.  فما الذي  يجب القيام به في هذا المكان في الربيع؟

بادئ ذي بدء  تنفس الهواء! الهواء في القرم في أوائل الربيع مفيد جدا. في هذا الوقت يتشكل مناخ خاص على سواحل شبه الجزيرة و يمكن الشفاء  من العديد من أمراض الجهاز التنفسي. و ثانيا – هي الطبيعة العجيبة. عندما تتمشون في  زقاق السرو أو النخيل، لن تشعروا بفصل الشتاء إطلاقا. و عندما تزورون حديقة نباتية "نيكيتسكي" لمدة قصيرة، ستشاهدون الأشجار المزهرة. و ثالثا، يمكنكم السباحة في الحوض مع مياه البحر.

إن مدينة يالطا هي العاصمة غير الرسمية لشبه جزيرة القرم. و تتوفر هنا خدمات المنتجعات الصحية المختلفة. إذا أتيتم للشفاء، ألقوا نظرتكم على المنتجعات المحلية التي تقع في الوسط التاريخي ليالطا. حيث  هناك المنتجعات التي تتخصص في علاج أمراض الجهاز العضلي الهيكلي و جميع أنواع آلام الظهر و التهاب الجيوب الأنفية المزمن و التهاب اللوزتين و أمراض شرايين القلب التاجية.

 بالإضافة إلى ذلك، تقدم هنا العلاجات للوقاية من تصلب الشرايين و تصحيح الوضع الصحي لدى الأطفال. و معظم هذه العلاجات محسوب لمدة لا تقل عن 10 أيام. و مع ذلك، تقدم أيضا الجولات الصحية السريعة للأشخاص المشغولين لمدة 7-2 أيام. و بالنسبة للنساء، يتمتع الاقتراح الخاص اسمه "أفروديت" بشعبية واسعة و مدته أسبوع واحد. و يتضمن البرنامج بالتشاور مع الطبيب و تقشير الجسم و دورات لمكافحة السيلوليت و مساجات التدليك باستخدام الزيوت العطرية و تجميل الوجه. و بالنسبة للرجال، هناك برنامج خاص لهم اسمه "أبولو" و هو محسوب لمدة أسبوع واحد. و يقدم هذا البرنامج الخدمات التالية: استشارة طبية و آروماثيرابي  و حمام و ساونا و رياضة بدنية مع مدرب. و لذلك فالربيع هو أفضل المواسم للاستشفاء و تنفس الهواء الصافي و قضاء الوقت الهادئ بدون إزعاج في القرم.

و كذلك لمدينة يالطا مميزات أخرى: حيث وجد العلماء مصدرا للمياه المعدنية بالقرب من الشاطئ على عمق 60 مترا و بعد العديد من الدراسات ثبت تأثيرها العلاجي الخاص. و يسمى هذا الماء المعدني "يالطا البحرية،"، و على الرغم من أن ذوقه مر قليلا، فإن الأطباء المحليين يشيرون بالفعل إلى نتائج إيجابية عند علاج أمراض المعدة به.
يالطا لا تخيب و إنها عجيبة! لا تترددوا في اتخاذ القرار. القرم بانتظاركم!